مــجــدٌ و عــزةٌ و إبــاءْ فــشــهــادةٌ و نعم الــخــتــامْ

مــجــدٌ و عــزةٌ و إبــاءْ فــشــهــادةٌ و نعم الــخــتــامْ

منتدى MRD (مخصص للزعيم البطل الشهيد صدّام حسين)
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 12:15 am

أحبائي الصدّاميين والصدّاميات:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


حبأ ووفاء مني ومنكم لسيادة الرئيس البطل الشهيد صدّام حسين المجيد

أقترح عليكم هذا الموضوع :

وهو عبارة عن جمع أرشيف هذا البطل وهو مسؤولية علينا أمام التاريخ وأمام الأجيال وخاصة أن كل كلمة قالها البطل باتت شيء مقدس وتعد حكمة ونبراس لطريقنا يضيء دربنا نحو العزة والكرامة و النصر بإذن الله

سواء في الصوتيات أو المرئيات أوالمكتوب.

ومن جهتي أنا أردت أن أبدأ في جمع كل القصائد التي كتبها البطل .

واليوم وأنا أبحث في الأرشيف الموجود لدي على الكمبيوتر قمت بجمع هذه القصائد وترتيبها بشكل منظم ولكن المشكلة أنني لست واثقأ بأنها كلها لصدام أم لا فليس كلها معروف مصدره هي عبارة عن مجموعة جمعتها عن طريق النت والمنتديات وما يخيفني أنني لاحظت في الفترة الأخيرة وجود أشخاص مجهولين يكتبون قصائد وينسبونها لصدّام ليشتهر ما يكتبونه باسم سيادة الرئيس.

وعلى ذلك أقترح على الأعضاء جميعأ من كان منكم لديه قصائد كتبها سيادة الرئيس ومؤكدة أن ينشرها في مشاركته في هذا الموضوع بشرط أن يذكر المصدر ويكون المصدر موثوق مئة بالمئة .

وإذا كان يعرف تاريخ هذه القصيدة أو المناسبة أو السياق الذي جائت فيه فلينوه لذلك ويكتب ذلك جانبيا تحت كل قصيدة إضافة إلى المصدر طبعا.

والهدف من ذلك جمع كل ما ألفه الرئيس الشهيد البطل من قصائد بدون أي تحريف أو زيادة أو نقصان .

وترتيبها متسلسلة حسب الأحداث والسياق الذي جائت فيه.

وبعد أن يتم ذلك وننجح في ذلك سوف نلغي هذا الموضوع و نعيد نشرهذه القصائد في موضوع آخر و لكن هذه المرة سيكون بشكل مرتب وصحيح ومتسلسل تاريخيأ.

وأقدم لكم بعض من هذه القصائد و لا أدّعي بأن جميعها موثوقة

ولا أعرف إن كانت كاملة أم ناقصة أو كم عدد الأخطاء الإملائية أو النحوية الذي أصابها قبل أن تصل إلينا .

هذه مسؤولية علىعاتقنا جميعا ومشكور سلفا من يفيدنا في ذلك

من خلال مشاركته في الموضوع.
عشتم وعاش صدّام

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 12:21 am

أطلق لها السيف

أطلق لها السيف لا خوف ولا وجل - أطلق لها السيف وليشهد لها زحل


أطلق لها السيف قد جاش العدو لها - فليس يثنيه إلا العاقل البطل


أسرج لها الخيل ولتطلق أعنتها - كما تشاء ففي أعرافها الأمل


دع الصواعق تدوي في الدجى حمما - حتى يبان الهدى والظلم ينخذل


واشرق بوجه الدياجي كلما عتمت - مشاعلا حيث يعشى الخائر الخطل


واقدح زنادك وابق النار لاهبةً - يخافها الخاسئ المستعبد النذل


أطلق لها السيف جرده باركه - ما فاز بالحق إلا الحازم الرجل


واعدد لها علما في كل سارية - وادع إلى الله أن الجرح يندمل

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 12:23 am

قصيدة طويلة مجتزأ منها ست وخمسون بيتا عدد الابيات هنا 52 بيت شعر ويقول السيد الرئيس بأنها من 56 بيت يبدو بأن باقي الأبيات مفقودة ؟
غنت الناعور وهلهلت الدّلاء....... وارتوت في حقولنا الحبّاءُ
واذ صار يحسب لايام حصادها....التهمها الجراد وغَدَت سيماءُ
وقبل ذا اعدت الامهات حالها... فشب لهب من غرب الارض هيجاءُ
فغشت العيون نار كثيفة و....عطّل الناعور وانفلت الدّلاءُ
واسقطت النعاجُ ونفقت الطّلاءُ.... وجفت الابار وتقطّع الرشاءُ
وغابت من الافاق نجومها.... فبكت دما من الشريان السماءُ
وانجدَ الناسُ ،ناسَ كلُّ على مكانته.... وانتخى نشامى وانشد البارود رحماءُ
وتصارخ الاطفال في احضان امهاتــهم واختلطت الاصوات وعظُم النداءُ
وثبتت عهود في صدور اُهليها.... وكان لبعضم من عهدهم جفاءُ
وتبارى الاحرار في ساح أُلوغى.... وخان عبيدٌ عهودهم واماءُ
وتفتحت الى اقصاها عيونٌ ترصد قولهم....وانتظرت عيونُ غائبها رمداءُ
برّنا ايهمُ واُمّه بهماء... صحراء لا تقوى على مسارهما عرجاءُ
كم غبرةٍ صفراء مات غبارُها...تتوه في متسَع مهما مهها وسعاءٌ
رمالٌ رمضاءُ اعدت شعبنا...له في صبره العظيم مرخاءُ
نعرف مساراتها ومضبان مياهها...ونعرف ابارَها والدّلاء سّقاءُ
حليب النياق سقانا لوعز ماؤها...فاي شيء لهم في الحماد عزاءُ!؟
يحارب حصاها لواصابتها هبوةُ... ويصيبُ اعداها لوغزوها رجفاءُ
فليس يعيش بن الاطلسي بها....تسمل عينه يلاحقه الاخزاءُ
ومثلهم من عاش في فنادقها...تتبعه اذ ينهزم الجراءُ
اصابهم الداء مستكلبين... فليس لهم بدار الانبياء بقاءُ
لا تخطيء اذ تصحي حوراء... اغنى به وتَجْملُ الاراءُ
المت بنا داهية فشتتتنا...جهادا نواجهها وهوالدهاءُ
همت بنا غيرة قطّعت اطنابها.... كثيف غبارها ومن الدم حمراءُ
اكلت كبودٌ عزيزة من شعبنا...ترف رايتنا في وطن السناءُ
فليس امامهم إلاّ يذهبوا...اويصيبهم عثيرٌ مميت جزاءُ
قّرّ فينا الايمان قبل الفٍ والفِ.....له من دمنا الغالي اسقاءُ
لتمكن انفسنا مواثيقنا....ما غدرنا وللصديق فينا ايفاءّ
نُرجىء افعالنا حتى نقررها... ولوقرت ليس في تنفيذها ارجاءُ
ما اصابنا في واجباتنا دنى... ولا تسللت نصيحة الينا خرقاءُ
ولا استسلمنا دون حقنا لاحد.... ومن يؤذي نرد على ايذائنا ايذاءُ
لكل حرب ان طال مداها.... ذهاب محتم وانقضاءُ
ولكل جمرٍ وان تسعّر لهبا.... في اخر الشوط انطفاءّ
لنا غنْما في تضحياتنا الغراءُ..... بزهويعالي منائره الرجاءْ
نفوس العدووقلبه صحراء... تدينهم الموت وكذا الدماءُ
نفوسنا كقلوبنا معطرة خضراء....صافي سماؤها ونجمها لئلاءُ
يقع على اخيارٍ واشرارٍ البلاء....يُتابُ اويجتبي منها اذدراءُ
ربحنا الله ربنا ونفوسنا... والى شاطيء العز لنا افضاءُ
ولا.. لوحدّ السيف على رقابنا...كان لهم توسل منا اونداءُ
استفتى علينا بارادته شعبنا... فكان وفي وفاز الاستفتاءُ
ورجال في القانون ادوا امانتهم...ما حادوا عن حق اوركبهم رياءُ
وقاتل جيشنا بشجاعةٍ حمراءُ..... ادعوله الى الرب اصدق دعاءُ
وماجدات بقينّ على عهودهنّ....لهن في مسيرتنا الاحسن ولاءُ
ومباديء بيضا ما عثرت في جفوةٍ....لها غزير دمي في المعاني سقاءُ
تقطعت دلاؤهم واستدت دلاؤنا....ولها من نبض الحب والمحبة املاءُ
نساءٌ من بلادي تحمّلن مصائبهم... والفْنَ العفة ُ من مريم العزراءُ
غالي يا وطن عليك العين مرضاء.... جروح عظيمة في قلبي وندباءُ
فما قرت عيوني منذ فارقتك... عذبٌ ماؤك والتراب دواءٌ
فارقتك وانا في زاوية من ارضك.... ليس من رحبٍ كبلني الارقاءُ
شماءٌ عزيمتنا ونورها شمّماءُ.....دما نسقيها لوشح بها الماءُ
تقرُ حمانا مهما عاث الزمن بها.... ان ليس تقرُ تضرب الارجاءُ
اغدقتْ العالمين بايمانها... كنف الرحمة ولديها الانبياءُ
امّ الارض ولدت مع آدمٍ ونوح.ٍ... لها في صوت الحضارة والحق سناءُ
رداً على من تقّولَ على أبن عمه الرفيق علي حسن المجيد


حنـّت على دِِِِِِِِِِِِماها دمائي وتعانقت
لا يُغيرُها الصبحُ ولا العصــرُ
من العم لأبن الـعم أخ ٌ
وهو جبرٌ في ميــزانه يُذخـرُ
ما احد سبقنا ابا الحسن قبلا ً
ولا نقبل احدٌ يسبقنا و ان مضر
نحن نبعُ المكرمات حتى لو أجْدَبَتْ
فلا يجفُ نبعُنا لو جفّ بها البحرُ
و من يفعـلها فلـيس مـِـنا
مُنـْكـَرٌ و أعقابُهُ وأبوهُ كذا يُنكِـرُ
فليس تحني قمم الأطوادِ عواصِفـُها
ومن يضُرُنا بـِواحدٍ بألفٍ يُضّرُ
و إن تعالى على بغــلٍ عدونـا
فنحنُ الأعالي يزهو بنِا الصخرُ

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 12:26 am

أبيات شعرية قالها الرئيس صدام حسين في نعي المحامي الشهيد خميس العبيدي
نعتك روحي يا خميسا يتقحم فلا ندم لا ينفع بها ندم..
بالعزم وعهد لا انفكاك لهما حتى يفرقهما في فيضه الدم..
آمنت لنوع صفتك والأمن وهم خانوا الوطن والقانون والرحم..
وخانوا الأرض وملح نقول به ليس من دمنا دمهم أفعى أعجم..
فلثمنا وجهك ولثمت عيوننا واليوم لجرحك العزيز نلثم..
ما هو منا حيث عمدنا الى حومها وبغدر الناموس ضربوا وهوم..
جدت بنفسك والجود شيمة سيؤخذ بثأرك والله يحكم






قصيدة أوردها في خطابه الذي ألقاه في قاعة المهزلة بشأن ضريحي الإمام الهادي والعسكري رضي الله عنهما


رأينا في ذي الحيا كلَ عجيب وتأتي الغرائبَ من الغريب
من كان موهوبٌ فتلك عطيـةٌ لا تقتدوا الشرً درب الجليبِ
تنضح العائبـاتِ من أهلها ومن أهله مُعطًـر الطيبِ
فتذكروا الخير في أفعالكم وليس المُعَذِب من الذنوب
قصيدة للسيد الرئيس نظمها سيادته بعد صدور حكم الإعدام عليه
اطلق عنانها
موسومة بك نفسي وانت لها حبيب
فما حوى مثلك بيتا او قلوب
لو الزمت فأنت لها الندى
وانت انت النسيم الاريب
اخضرت بك روحي فجاشها حز
بنا وكان الغصن فيها رطيب
وسهامٌ ندمي عيون العدى لشعبنا تتسامى منه الطيوب
فليس يشفي العلاج مقلوب بل بيض النصال هي الطبيب
نعب الغراب فأجابته ظربا
وكل عن ديار العز غريب
نصبوا الفخاخ فسروا بها
بين عائب فيهم ومعيوب
وبين متكبر ليس سوى جفاءٌ
وهو ليس الا بها مغلوب
نكسرها وقد اكل الصدأ حديد
ها كمذنب تأكل ناصبها الذنوب
ماانكسرت بل اشتدت نفوسنا
تعرفنا او تظلم بها الدروب
يا سامعي بلغ اذا بلّغت صادقةً
بصدورنا وليس في العزم الندوب
فما وهنـّا ونزيد الكيل مضاعفةً
في موقف العز النفوس تطيب
وتعسا اخرى ما الفت معاليها
ولا في ذراها الف يستطيب
نهازون للفرص ليس اقتحاميون فيها
بين جليب مرفوضٌ و مغطا مجلوب
زجوا نفوس غائبة في بحرنا
ومن يقتحم بحرنا عنوه نحيب
وها قد كشفنا للذئاب صدورنا
ليس يرجفنا دابٌ او دبيب
نلاوي العاليات ونلويها بإذنه
فكيف لو كان بنائهم خريب؟
يخزيهم الباري وينصرنا بها و
يصطفي من حولنا وفي الصدور لهيب
نراها خضراء وإن هي هببت
فتسبل ويغرد بها العندليب
تسابقت خيولنا وخيول العدا
فطاشت سهامٌ واخر منا تصيب
اطلق عنانها تصهل بها خبباً
ليس الا بها القلوب تطيب
ايا شعباً ما خابت امالك فينا
وحزبك في الملمات نقيب
وجيشا ما انثنت عن العدا بنا
دقه لو غاب العدو وليس عنها يغوب
من اجلكم وامتنا روحي فدائاً
ما خسأت في الصعب دمانا شخوب
واذ نقدم ليس لنا التواءً
منا و منكم في الاعداء نجيب
اي منكم كأنه من دمائي
اصيل في مغبر الايام ضروب

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 12:28 am

قصيدة كتبها الرئيس الشرعي للعراق صدام حسين من الأسر عن المحامي خليل الدليمي
نقلاً عن صحيفة الأسبوع المصرية


أما وقد جار الزمان علينا
ففي الاخرة العدا خاسرينا
وأظلمت ديار كانت منورة
بل وأظلم عراق الهدى حادينا
وأجفلت بعد ان كانت آمنة
وعلى الرؤوس غبارها والطينا
اشتد غرابها مستنكراً ضحيته
ينقر الجوارح منها والعيونا
عندها تناخى النشامى عليها
ومن غيرهم من صعبها يشفينا
وارتجف فيها نخوة كل عرق
يميته العار بها لا البينا
وثار باردها يواجه صواعقهم
ليس سوى الحمية تصد و الدِينا
ودماء برة اعتادت العطاء
وكان صوت الآذان حادينا
وصوت امرأة العرب حيثما بكت
وهلهلت ضد العدو غازينا






قصيدة أوردها السيد الرئيس في خطابه الأخير قبل الاغتيال


كادونا بباطلٍ ونكيدهُمُ بحقٍٍ ينتصر حقُنا ويخزى الباطلُ
لنا منازلُ لا تنطفي مواقدها ولأعدائنا النارُ تشوي منازلُ
وفي الأخرى تستقبلنا حورها يُعز منْ يقدمُ فيها لايُذالُ
عرفنا الدربَ ولقد سلكناها مناضلاً في العدل يتبعهُ مناضلُ
ما كنّا أبداً فيها تواليا في الصول والعزم نحنُ الأوائلُ
نأمل أن نصل وإياكم إلى نتيجة قيمة



_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MRD
Admin
avatar

عدد الرسائل : 73
تاريخ التسجيل : 28/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الإثنين ديسمبر 10, 2007 11:14 pm

رسالة سيادته للشهيدين عدي و قصي نقلها محامي الدفاع صالح العرموطي
مع مقابلة نشرت يوم الخميس 9/2/2006

قلبي معـي لـم ينفـه أعـدائي والقيد لم يمنـع سمـاع دعـاءِ

ما كنت أرجو أن أكـون مداهنـا .بعض القطيع وسـادة السفهـاءِ

من قال أن الغرب يأتي قاصـداً أرض العروبة خالص السراءِ؟!

من قال أن الماء يسكـر عاقـلاً والعلج يحفظ عورة العـذراءِ؟!

من قال أن الظلم يرفـع هامـة ويجر في الأصفادِ كل فدائـي؟!

من كبل الليـث يكـون مسيـداً حتـى وأن عـد مـن اللقطـاءِ

إني أحذركـم ضيـاع حضـارة وكرامـة وخديعـة العـمـلاءِ

هـذا إبائـي صامـد لا ينحنـي ويسير في جسمي دم العظمـاءِ

أعراق إنك في الفـؤاد متـوج وعلى اللسان قصيدة الشعـراءِ

أعراق هز البأس سيفك فاستقم واجمع صفوفك دونمـا شحنـاءِ

بلغ سلامـي للطفولـة بُعثـرت ألعابها بين الركام بتهمة البغضاء

بلغ سلامـي للحرائـر مُزقـت أستارهـا فـي غفلـة الرقبـاءِ

بلغ سلامـي للمقـاوم يرتـدي ثوب المنـون وحلـة الشهـداءِ

بلغ سلامـي للشهيديـن وقـل فخري بكم في الناس كالخنسـاءِ

أرض العراق عزيزة لا تنحنـي والنار تحـرق هجمـة الغربـاءِ

يحي العراق بكـل شبرصامـداً يحي العراق بكرامـة الشرفـاءِ

_________________
MRD
هيه هاي المرجلة
الله أكبر وليخسأ الخاسئون
أشهد أن لا إله إلا الله وأششهد أن محمدا رسول الله


عدل سابقا من قبل في الخميس يناير 03, 2008 2:39 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mrd-net.do-goo.net
MRD
Admin
avatar

عدد الرسائل : 73
تاريخ التسجيل : 28/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الإثنين ديسمبر 10, 2007 11:18 pm

رساله سيادته للمحامي خليل الدليمي
28/12/2006
كُتبتْ القصيدة قبلَ إٍستشهادهِ




أصــيلٌ خليلُ وليس له بديلُ
عذبُ الماء هو وأعداؤنا سحولُ

ماأرتجف خيانةً في صعبةٍ وإنّما
يلطم سفينهُ تجرّهم ويصـولُ

يشتّدُ وقـد صابرها مٌســفِراً
ويطغى موجهُ لو واجههُ غولُ

كالنار مستعرة واجهها هــوىً
لايحتويها عرضٌ ولا طــولُ

يشمخُ في العالي ويعلــوها بهمّة
لايلتوي لهُ في الجذور أُ صــولُ

كالبحر الزاخر لوتغضبُ أمواجهِ
وســـيفٌ لـو واجههُ هبيلُ

صابرها أوّلٌ وهــو بها أوّلٌ
إذ تكـاثرت علينا بظلمها الدولُ

وهاهي الآن وقدْ شــدّ ظُلمها
يعلـو العَقوب وللسيوف صليلُ

أبا عـلاءٍ لايُظنٌ فيك سوى كرماً
وهل ظنّنا سوى مايستحقٌ الفحولُ

ماجفلتَ عنها وتلطمُ شـرّها
أصـيلٌ الفرعْ أصـيلُ نبيلُ



نأمل أن نصل وإياكم إلى نتيجة قيمة

_________________
MRD
هيه هاي المرجلة
الله أكبر وليخسأ الخاسئون
أشهد أن لا إله إلا الله وأششهد أن محمدا رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mrd-net.do-goo.net
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الخميس يناير 03, 2008 2:18 am

: قصيدة أرسلها الشهيد الحي صدام حسين المجيد إلى حميد جبر الواسطى رداً على قصيدة أرسلها إلى فخامته بسم الله الرحمن الرحيم – أخي حميد وصلتني رسالتك الغرّاء وسررنا بها أدام الله على الصادقين صدقهم وأخزى أعداء الوطن والأمة .. فإليك هذه القصيدة القصيرة تعليقاً على رسالتك وما تضمّنته من أبيات عميقة الدلالة والإنصاف في الشعر الشعبي ....*** حمّدت في ذي ومثلها في الأُخرى *** جَاءتْ بلسانك . معّبرةً .. ومصبّرهأدمعْتَ عيوناً ليس ضعفاً وإنما *** تجاوباً عن صدق عواطفها وممطره
تناهبتنا ..سكاكين ..غدر مجرّبةً *** فنحن ..أهلها .. وصدورنا....مسفره
أفلتْ. يا حميداً عن سمانا..نجوم ** حتّى صافي الماء.. مازجته.. عُكرةتصفي . ونلذُّ ... بصافيه غدقاً *** أو يشاء الله.. نشربها. في .الآخرة
مهما امتدّت غبرة العسر ستنتهي وتظهر..على أعدائها عزومٌ مظفّره
وتخسأ .مجدبتها. بمزهر ربوعنا *** وتسبل....بهِ ... المزنة ...... الغرّه
أيا أخاً أجْلَتْ رعدة شهامته ضوءه * درّاً.. مكنوناً وقد . أظهر. . درّه
هكذا النشامى حيث تدهمهم ظلما *** و تشرقها سيوفهم....ز. مقمرة
أمر الله سائد في عسرها ويسرها** وحيث يشاء يُذهبُ العاصي ودهره
يشرق شموسها فيعمّ.. ضياءُها *** ينطفي لهيبها وان توهّج جمرة - توقيع - صدام حسين30 / 11 / 2006

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الخميس يناير 03, 2008 2:21 am

قصيدة مهداة من الشاهد الشهيد إلى الكاتبة بثينة الناصري
ناصـــــــــريّةٌ منـّا ومنـّا الناصــــــرُ
نقهْرهمْ باللـــــــــه والربُّ قاهـرُنربحُ الحـــــــــــقٍٍٍِ والحقيقةُ بصدقنا
وبجفائهم لهما فهمٌ الخاســــــــرُعبرناها أمواجٌ من الســّــــــمْ حولنا
ومن آمن باللـــــه والشعبُ عابرُوأخــــــــــرى تنتظرُ إيذانٌ من ربّها
فيُخزي من هو في غيــّــه سادرُأيا بثينة أنت ومن هـو مثلك صوتنا
لنا الماضي والمستقبل والحاضرُولنا وعـــــــــــــــــودٌ نستبشرُ فيها
وليلُنا المثّبتْ الطاهـــرُ الزاهــــرُ18/9/2006

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الخميس يناير 03, 2008 2:26 am

عيدنا النصر لــو جاء مجيدُقصيدة مهداة من الشاهد الشهيد صدّام حسين إلى الماجدة العراقية (شاهدة الدفاعْ) ***

قذفتْ رعــد" من فمها در ُّ فريدٌ


فللديمة لو هــي أغاثت وعود

ماجــــــدةُ موقفــــها أكبرً منقذًُ


لا همّــــــــــــها مفترسٌ أو وعيدً

كأن جيش سليمان في حمايتها


ومثلهً جيشً أبيها النـــــسر داود

يا لشعبنا العظيم وخصـــــــــالهً


ما نهيب بالحـــــــــــــــــــق يجودً

فكانت به وكان بها يطارد هموا


يضيء الدرب بها ليـــس مطرودً

يؤنثً الرعـــــدً في عزيز لغتنا


مذّكرٌ فعلـــــــــها سيف وعـــــودً

سلامٌ إلــــــــــــى عائلة أنجبتك


والمؤمن بالنصر المجيد موعــودُ

وتزهر العقول لـــــو هي آمنت


ويزدهـــــي القول بها والعهـــــودً

ليــــــــس الناس أعيادٌ تسّربها


وعيدنا النصر لـــــــــو جاء مجيدُ
***

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرئيس
صدّامي
صدّامي
avatar

عدد الرسائل : 33
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين   الخميس يناير 03, 2008 2:29 am

أبيات
[center][center]شعرية للقائد العام للقوات المسلحة المجاهدة صدام حسين وهو يبشر بالنصر القريب بإذن الله في 11\12\2006
***
هل الهلال فأغمدنــا الحسـام ُ

فولـى الألم تعـقبــه الحمـام ُ

و ينتثر الورد فوق رؤوس تستــحقه
فينذهل إذ يرى ذاك الأنام ُ
و تتعانق أحبة على غير موعد
[/center]
[/center]

_________________
-مجد و عزة و إباء فشهادة ونعم الختامْ
-لا غرابة ولا استعجاب فميزان الرجولة هو صدّامْ
الله أكبر وليخسأ الأوباشْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معا يد بيد لنجمع القصائد الحقيقية للشهيد البطل صدّام حسين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــجــدٌ و عــزةٌ و إبــاءْ فــشــهــادةٌ و نعم الــخــتــامْ :: قصائد مهداه لروح الشهيد + قصائد منسوبة للشهيد-
انتقل الى: